نشطاء “انتماء” في لبنان يشاركون في حملة التغريد العالمية “#القدس_توحدنا”

في ظلّ ما تتعرض له القدس من انتهاكاتٍ صارخة من قبل الاحتلال الاسرائيلي وخاصةً مع إعلان الرئيس الأميركي دونالد ترامب القدس عاصمة للكيان الصهيوني، لم يكلّ الفلسطينيون وأحرار العالم من الدفاع عن القدس وتسخير جهودهم لنصرتها.

ففي لبنان شاركت الحملة الدولية للحفاظ على الهوية الفلسطينية – انتماء في حملة التغريد العالمية التي أطلقها المؤتمر الشعبي لفلسطينيي الخارج مساء الخميس 11 يناير 2018 الساعة السادسة بتوقيت القدس المحتلة، تحت عنوان “يوم القدس الالكتروني” نصرةً للقدس ورفضًا لقرار الرئيس الأميركي ترامب.

وقد شارك في غرفة التغريد المركزية من مدينة صيدا – جنوب لبنان- عشرات النشطاء من نشطاء حملة “انتماء” على مواقع التواصل الاجتماعي، بالإضافة إلى مشاركة مجموعات أخرى في أكثر من مخيم وتجمع فلسطيني في لبنان.

ورحب منسق حملة انتماء في لبنان سامي حمود بالنشطاء مقدراً مشاركتهم وجهودهم في نصرة القدس، خاصةً وأن النشطاء يشاركون في غرفة التغريد للمرة الثانية، حيث كان لهم مشاركة مهمة وفاعلة ضمن حملة مئوية وعد بلفور.

وتحت هاشتاغ #القدس_توحدنا و *#*United4alquds، أكد الآلاف من النشطاء حول العالم على أنّ القدس عربية ولن تكون عاصمة لدولة الاحتلال. كما حقق الهاشتاغ *#القدس_توحدنا* انتشارا واسعا على وسائل التواصل الاجتماعي، في العديد من الدول حيث وصل الترند الأول في الأردن والثاني في لبنان، كما حقق الهاشتاغ التركي الترند الأول في تركيا، والهاشتاغ الانجليزي الأول في أندونسيا.

ويستمرّ الفلسطينيون في كافة أماكن تواجدهم في التحرك شعبياً وإعلامياً للردّ على القرار الأميركي باعتبار القدس عاصمة لكيان الاحتلال، ذلك القرار الذي أعطى ما لا يملك لمن لا يستحق.

هذا وسيتبع الحملة، تحركات ميدانية تتضمّن فعاليات وأنشطة ميدانية تضامنية مع القدس في عدد من البلدان العربية والإسلامية ودول العالم.

Facebook Comments

شاهد أيضاً

نصر الله: إسرائيل تقف وراء تفجير صيدا وهذه “بداية خطيرة”

بيروت – وكالة قدس نت للأنباء اتهم أمين عام حزب الله اللبناني حسن نصر الله …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *