الخضري: نحث فتح وحماس عدم مغادرة القاهرة إلا باتفاق وأي سيناريو آخر مرفوض شعبياً

غزة- وحدة الإعلام

حث النائب جمال الخضري رئيس اللجنة الشعبية لمواجهة الحصار حركتي فتح وحماس عدم مغادرة القاهرة إلا باتفاق ينهي حالة الانقسام ويصل بالشعب الفلسطيني لمصالحة وشراكة حقيقية شاملة.

وقال الخضري في تصريح صحفي صدر عنه اليوم الاثنين 9-10-2017 ” إن أي سيناريو آخر غير النجاح مرفوض شعبياً”.

وقال الخضري ” الأجواء مهيأة للمصالحة شعبياً، والفصائل ليس أمامها خيار سوى التوحد، لأن المواطن لن يقبل بغير ذلك خاصة بعد زيارة حكومة الوفاق لغزة وما صاحبها من أجواء إيجابية ورعاية وشراكة مصرية لهذا الملف المهم”,

وشدد على أن الشعب والمؤسسات واللجان والهيئات المختلفة متوحدة ومستعدة للمشاركة في إنهاء هذه الحالة من الانقسام، والعمل لتجاوز الأزمات المختلفة.

وقال “مرحلة الانقسام انتهت، ونحن الآن في مرحلة تعزيز المصالحة، وتنفيذ بنود اتفاق القاهرة ٢٠١١ ووضع هذه البنود موضع التنفيذ ضمن جدول زمني بكل الخطوات المطلوب اتخاذها من كل طرف، خاصة في مواضيع حكومة الوحدة الوطنية والموظفين والانتخابات التشريعية والرئاسية والمجلس الوطني”.

وشدد الخضري على أهمية الدور المصري الرائع في العمل المشترك جنباً الى جنب مع الجميع حرصاً منها على النجاح الكامل تتوج بشراكة ووحدة وطنية تعزز صمود الشعب الفلسطيني.

وشدد الخضري على ضرورة وجود خطة فلسطينية مدعومة عربيا وإسلامياً ودولياً لمواجهة الحصار وإنهائه، لأنه لا يقبل استمرار في ظل وجود حكومة التوافق في غزة.

ودعا إلى مشروعات وفرص عمل تعطي أمل للسكان في غزة، خاصة مع ارتفاع معدلات الفقر والبطالة حيث يعتمد أكثر من مليون ونصف مليون مواطن في غزة من أصل مليوني على المساعدات الاغاثية.

Facebook Comments

شاهد أيضاً

ذكرى اعلان وثيقة الاستقلال الفلسطيني والمصالحة

بقلم / عباس الجمعة في الخامس عشر من تشرين الثاني عام 1988 انعقد المجلس الوطني …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *